اطفال استعملهم حفتر في القتال اسرى لدى مقاتلي طرابلس

نشرت القوات النظامية المدافعة عن طرابلس صورا متعددة  للأسرى الذين سقطو اثناء الهجوم الذي زعم خليفة حفتر انه شنه لتحرير العاصمة طرابلس و تتكبد خلاله ميليشياته خسائر فادحة.

لكن اللافت للانتباه هو صور لاطفال تتراوح أعمارهم بين الخمسة عشر و الثمانية عشر عاما في صفوف الأسرى مما يبين تجاوزا خطيرا لحفتر و قواته وسط تقارير مختلفة عن دور مشبوه لحفتر يهدف الى زعزعة استقرار تونس و الجزائر مدعوم من قوى اقليمية.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...