الاتحاد الأوروبي ينوي فرض عقوبات تجارية على ميانمار

قالت المفوضة التجارية للاتحاد الأوروبي سيسيليا مالمستروم، يوم الجمعة، إن التكتل سيرسل بعثة تقصي حقائق لتقييم فرض عقوبات على ميانمار، بسبب انتهاكات حقوق الإنسان.

وأضافت مالمستروم أن مهمة البعثة هي دراسة احتمال إلغاء وضع “كل شيء إلا السلاح” الذي يسمح لأفقر الدول في العالم ببيع أي سلع للاتحاد الأوروبي من دون رسوم باستثناء الأسلحة.

وصرحت خلال مؤتمر صحافي بعد اجتماع لوزراء التجارة من الدول الأعضاء في الاتحاد بمدينة إنسبروك في النمسا: “لا يمكننا استبعاد هذه النتيجة.. السبب هو الانتهاك الصارخ لحقوق الإنسان في ميانمار”.

وكان تقرير أشار يوم الأربعاء، إلى أن الاتحاد الأوروبي يبحث فرض عقوبات على ميانمار بسبب أزمة الروهينغا.

واتهم تقرير أصدرته الأمم المتحدة مؤخرا جيش ميانمار، بارتكاب أعمال قتل واغتصاب “بقصد الإبادة الجماعية” في ولاية راخين، ودعا إلى محاكمة قائد الجيش و5 جنرالات بموجب القانون الدولي.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...