بدء التصويت في استفتاء على تعديلات دستورية تمدد حكم السيسي في مصر ودعوات الكترونية للمقاطعة

بدأ المصريون الإدلاء بأصواتهم اليوم السبت، على تعديلات دستورية قد تسمح للرئيس عبد الفتاح السيسي بالبقاء في الحكم حتى عام 2030.
ويحق لنحو 55 مليون شخص من إجمالي عدد سكان مصر البالغ نحو 100 مليون نسمة الإدلاء بأصواتهم في الاستفتاء.
ويستمر التصويت لمدة ثلاثة أيام.
كان مجلس النواب الذي يهيمن عليه أنصار السيسي قد وافق على هذه التعديلات يوم الثلاثاء بأغلبية ساحقة.
وأظهرت لقطات للتلفزيون المصري أن السيسي أدلى بصوته في منطقة مصر الجديدة.
ورداً على محاولات النظام المصري الحشد للمشاركة في الاستفتاء على التعديلات الدستورية، دشن رواد مواقع التواصل الاجتماعي وسم “#مش_نازلين”.
ودعا الناشطون عبر وسم “#مش_نازلين” إلى مقاطعة المشاركة في الاستفتاء، لينضم إلى وسم “#لا_للتعديلات_الدستورية” الذي نقل الرفض والمخاوف إزاء خطورة التعديلات التي تسمح للرئيس الحالي، عبد الفتاح السيسي، بالبقاء في السلطة إلى عام 2030.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...