تحجير السفر على وزيري الداخلية السابقين !

قررت الدائرة الجنائية المتخصصة في العدالة الانتقالية بالمحكمة الابتدائية بالعاصمة، تأخير جلسة محاكمة المتهمين في قضية ما يعرف ب”أحداث الثورة في لافايات”، إلى 20 ديسمبر القادم للقيام بالحق الشخصي، وفق ما ذكرته رئيسة منظمة “أوفياء” المحامية لمياء الفرحاني في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء مساء اليوم الجمعة .

كما قررت الدائرة وفق الفرحاني، بخصوص المتهمين في هذه القضية المتعلقة بالشهيد أنيس الفرحاني وثلاثة جرحى سقطوا يوم 13 جانفي 2011 بنهج كولونيا بالعاصمة، تحجير السفر على كل من وزيري الداخلية السابقين رفيق الحاج قاسم وأحمد فريعة، والمدير العام السابق للأمن الوطني عادل الطويري، ومدير عام الأمن العمومي لطفي الزواوي ومدير وحدات التدخل جلال بودريقة، والفاعل الأصلي الملازم أول آمر الكتيبة 14 التابعة لوحدات التدخل عبد الباسط بن مبروك.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...