فرنسا تنجو من “هجوم إرهابي كبير”.. واعتقال متورطين

أعلنت النيابة العامة في باريس الاثنين توقيف “عدة أشخاص” بشبهة التورط في خطة هجوم ضدّ قوات الأمن الفرنسية “في أجل قصير”، وذلك في إطار تحقيق مفتوح في قضية “عصابة أشرار إرهابية إجرامية”.

وأفاد مراسل العربية في باريس أن وزير الداخلية الفرنسي أعلن أن عدد الموقوفين أربعة، كانوا ينوون القيام “بهجوم إرهابي كبير”.

ومن بين المتهمين قاصر محكوم من قبل بالسجن ثلاثة أعوام بينها عامان مع إيقاف التنفيذ والمراقبة، وذلك لمحاولته التوجه إلى سوريا.

وكان هذا القاصر وضع في مركز تعليمي في إطار عامي المراقبة وفق النيابة العامة التي أكدت معلومات عدّة وسائل إعلامية.

يذكر أن هجمات سريلانكا الدامية التي خلفت أكثر من 250 قتيلاً الأسبوع الماضي، أعادت توجيه الأنظار مجدداً إلى احتمال تنفيذ داعش وغيره من المنظمات الإرهابية، هجمات في عدة بلدان أوروبية أو آسيوية، على غرار ما حصل سابقاً في فرنسا وبلجيكا وألمانيا.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...