هيومن رايتس ووتش تدعو البرلمان للمصادقة على قانون المساواة في الإرث وتأسف لموقف حركة النهضة

قالت “هيومن رايتس ووتش” أمس، الثلاثاء 4 ديسمبر 2018، إن على البرلمان التونسي تحقيق خطوة تاريخية بمنح المرأة حقوقا متساوية في الميراث.

وقال أحمد بن شمسي، مدير التواصل بقسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في “هيومن رايتس ووتش”: “على البرلمان تبني هذا المشروع لإلغاء التمييز بين الجنسين في قوانين الميراث، وتأكيد مكانة تونس كدولة رائدة في المنطقة في القضاء على التمييز الجندري”.

وأضاف “من المؤسف رؤية حركة النهضة تعارض المساواة في قوانين الميراث بعد أن ساندت إصلاحات أخرى تعزّز حقوق المرأة “.

وكانت التنسيقية الوطنية للدفاع عن القرآن والدستور والتنمية العادلة قد عبرت في ندوة صحفية عقدتها أمس عن لمبادرة المساواة في الميراث معتبرة أن هذه المبادرة هي استجابة لأجندات أجنبية و لاملاءات البرلمان الاوروبي والاتفاقيات الدولية المخالفة للدستور وتخضع لرغبة القوى الاستعمارية وفي مقدمتها فرنسا.

كما دعت التنسيقية إلى عدم تصويت الشعب التونسي في المواعيد الانتخابية المرتقبة لصالح الاصوات المنادية بتمرير هذا المشروع.

قد يعجبك ايضا
تعليقات
Loading...